الاخبار

شركات أمريكية تبدي رغبتها في المشاركة في إعمار ليبيا

قال  سفير الولايات المتحدة في ليبيا ريتشارد نورلاند، إن العملية السياسية الجارية في ليبيا توفر فرصة فريدة للقادة السياسيين والاقتصاديين الليبيين لتحقيق هذه الإصلاحات وجعل ليبيا شريكًا قويًا وموثوقًا لاستثمارات القطاع الخاص.

وأعربت الشركات الأمريكية خلال اجتماع غرفة التجارة الامريكية في ليبيا مع نورلاند، الافتراضي عن رغبتها القوية في نشر خبراتها الفنية ومواردها المالية للمساعدة في إعادة بناء البنية التحتية والاقتصاد في ليبيا.

وأكد قادة الأعمال الأمريكيون أن زيادة الاستثمار في ليبيا تتطلب استقرارًا سياسيًا طويل الأجل، وشفافية اتخاذ القرارات الاقتصادية، واتفاقية طويلة الأجل بشأن إدارة الإيرادات، وبيئة أعمال أكثر تمكينًا، بما في ذلك موافقة البنك المركزي في الوقت المناسب وبشكل متسق على خطابات الاعتماد التي يطلبها المستوردون الليبيون للوفاء بالمدفوعات لشركائهم التجاريين الأجانب.

وانضمت غرفة التجارة الأمريكية في ليبيا إلى سفارة الولايات المتحدة في دعم التزام الشركات الأمريكية بالاستثمار في مستقبل أكثر ازدهارًا لليبيا وشعبها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى