الاخبار

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي يشرع في بناء كلية الشريعة والقانون بجامعة أوباري

باشر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي عبر صندوق تحقيق الاستقرار في ليبيا الاثنين، مشروع إنشاء كلية الشريعة والقانون في بلدية أوباري.

وبحسب الصندوق يشمل المشروع بناء مبنى من ثلاثة طوابق مع قاعات للمحاضرات ومكاتب وقاعات للمؤتمرات ومرافق، لدعم خدمات التعليم العالي، وسيكون امتدادًا حديثاً لكلية الحقوق في جامعة أوباري.

ويستوعب المبنى أكثر من 400 طالب، بينهم 280 امرأة من أصل 920 طالبًا مسجلين حاليًا في كلية الحقوق في أوباري والبلديات المجاورة مثل غات والغريفة وبنت بية.

وصرح الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في ليبيا، جيراردو نوتو، قائلاً: “لن يوفر هذا المبنى فرص تعليم للشباب والشابات في المنطقة فحسب، بل سيساهم أيضًا في الوصول إلى العدالة للجميع وتعزيز سيادة القانون من خلال خريجي المستقبل.

وأكد برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مجددًا التزامه بدعم السلطات الوطنية والمحلية في ليبيا للمضي قدمًا في طريقها لتحقيق خطة التنمية المستدامة لعام 2030 وتحسين الخدمات للمواطنين.

يهدف صندوق تحقيق الاستقرار، بقيادة المؤسسات الوطنية والمحلية وتنفيذ برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وبدعم من حكومة ليبيا و13 شريكًا دوليًا، إلى دعم البلديات لإعادة تأهيل مرافق الخدمات الأساسية وتعزيز القدرات لتحسين الخدمات الأساسية في جميع أنحاء ليبيا.

هذا و استثمر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي 3.9 ملايين دولار في إعادة التأهيل وتسليم المعدات في المرحلة الأولى من المشروع، و 1.5 مليون دولار حتى الآن للمرحلة الثانية.

وقد نفذ البرنامج من خلال شراكته مع المؤسسة الوطنية للنفط الليبية الممولة من شركات ريبسول وتوتال وأومف إكوينور، مشاريع بقيمة 3.5 ملايين دولار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى